صحة / اليوم السابع

دراسة: السلالة الجديدة لكورونا برازيلية ولها ثلاث طفرات شديدة العدوى

  • 1/2
  • 2/2

كشفت دراسة بريطانية أن السلالة الجديدة من فيروس كورونا التى انتشرت بالمملكة المتحدة، وجنوب إفريقيا لها أصل برازيلي. وفقا لتقرير جريدة ميرور البريطانية " Mirror" .

وقال أستاذ علم الأحياء الدقيقة بجامعة كامبريدج، إن البديل البرازيلي لديه 3 طفرات رئيسية "تعكس إلى حد كبير" بعض تلك الموجودة في البديل الجنوب إفريقي شديد العدوى، ومن ثم القلق".

وأضاف: "من المرجح أن تكون اللقاحات فعالة كإجراء للتحكم إذا كانت معدلات التغطية مرتفعة وكان انتقال العدوى محدودًا قدر الإمكان، ولا تزال هناك أسئلة كثيرة حول البديل، بما في ذلك ما إذا كان سيكون مقاومًا للقاحات."

من جهة أخرى قال البروفيسور دي أوليفريا، الذي يقود جهود جنوب إفريقيا لفهم السلالة الجديدة: "نحن نعلم أن B.1.1.248 لديه طفرة واحدة مشتركة مع المتغير في المملكة المتحدة وجنوب إفريقيا ، فهى واحدة من الطفرات التي ترتبط بالنقل السريع."

فإنه لا يُعرف الكثير عن البديل، بما في ذلك ما إذا كانت اللقاحات ستكون فعالة ضده، وقال العلماء إنهم ليسوا متأكدين بعد مما إذا كان أكثر قابلية للانتقال، ففي هذه المرحلة، لا يُعتقد أنه يجعل الناس أكثر مرضًا.

 

من جانبه قال رئيس الوزراء البريطاني جونسون إن هناك "العديد من الأسئلة" حول السلالة ، والتي يحقق فيها علماء يابانيون، فمن غير المعروف ما إذا كان قد شق طريقه بالفعل إلى المملكة المتحدة أم لا.

سلالة كورونا فى البرازيل
سلالة كورونا فى البرازيل

 

وتشير دراسات المعهد الوطني الياباني للأمراض المعدية (NIID) إلى إنه في الوقت الحالي لا يوجد "دليل" على أن البديل أكثر عدوى من إصدارات كورونا السابقة، ومع ذلك ، يُعتقد أن المتغير الذي تم تحديده حديثًا يشترك في الخصائص مع سلالة المملكة المتحدة.

كان رجل في الأربعينيات من عمره يعاني من صعوبة في التنفس ، بينما كانت امرأة في الثلاثينيات من عمرها تعاني من صداع والتهاب في الحلق، والاثنان الآخران اللذان ثبتت إصابتهما بالمتغير هما طفلان ، أحدهما يعاني من الحمى.

وأعلنت اليابان عن الكشف عن البديل الجديد يوم الأحد وأبلغت منظمة الصحة العالمية به بعد وصول عدد من المصابين بالسلالة من البرازيل.

f55ad88346.jpg

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا